فجر فريق الحزم مفاجأة مدوية بتلقينه الهلال هزيمته الأولى في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، في اللقاء الذي جمعهما عصر اليوم على ملعب جامعة الملك سعود بالرياض وانتهى بنتيجة 2-1، ضمن الجولة الثالثة عشرة من الدوري.

استهل الحزم اللقاء بشكل جيد وبتماسك الخطوط، ووضح الرسم التكتيكي المميز لمدربه من خلال الحد من قوة الهلال المتمثلة في الأطراف، على عكس المدرب جيسوس الذي لم يحسن قراءة المباراة، وأبقى عطيف في الاحتياط، كما أن ريفاس لم يقدم ما يذكر مع الفريق.

تقدم الهلال أولًا عن طريق غوميز د(18) مستفيدًا من عرضية البريك، قبل أن يقلب الحزم الطاولة بجدارة عطفًا على الأداء المميز الذي قدمه، ليعدل النجم محمد الصيعري النتيجة من كرة على الطائر د(46)، وأليماو من ركلة جزاء د(80) بعد سيناريو دراماتيكي، حيث تعرض لاعب الحزم لإعاقة داخل منطقة الجزاء الهلالية، إلا أن الحكم لم يحتسب شيئًا، ونفذ الهلال هجمة مرتدة سريعة أحرز منها غوميز الهدف الثاني، لكن الحكم استعان بـ"الفار" ليلغي الهدف الهلالي الصحيح ويعود ليحتسب جزائية للحزم.