فرط فريق الفتح في فوز كان بمتناوله على حساب ضيفه النصر الذي لعب بـ10 لاعبين منذ الدقيقة 54 بعد طرد مدافعه كريستيان راموس، كما أن مهاجم الفتح عبدالقادر الوسلاتي أضاع ركلة جزاء في الوقت بدل الضائع، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي.

وشهد اللقاء إثارة وندية وحضورًا جماهيريًا كبيرًا من أنصار الفريقين، وتهيأت الكثير من الفرص السانحة للتسجيل خلال الشوط الأول والذي كان النصر فيه أفضل انتشارًا ووصولًا للمرمى وخطورةً، حيثُ ضاعت عدة فرص من نور الدين مرابط والسهلاوي وجوليانو، في حين الفتح كانت محاولاته عن طريق عبدالقادر الوسلاتي وبانقورا وماتيوس.

وتواصلت الإثارة في الشوط الثاني، ورغم النقص إلا أن النصر كان ندًا عنيدًا وهاجم كثيرا ومحاولاته كانت خطرة جدا، فضاعت فرص انفرادية من مرابط وجوليانو، وفي الوقت بدل الضائع والجماهير تُغادر الملعب يتحصل الفتح على ركلة جزاء بعد إعاقة أحمد الناظري من قبل حارس المرمى وهو في حالة انفراد يتقدم لها الوسلاتي طوحها بها عالية جدًا مهدرًا فرصة فوز وهدف فتحاوي مؤكد، ليرتفع رصيد النصرإلى 33 نقطة في المركز الثالث، والفتح إلى النقطة 19 تاسعًا.

وفي بريدة واصل فريق الشباب انطلاقته القوية وحقق فوزه الرابع على التوالي، بعد تغلبه على مضيفه الحزم بنتيجة 3-1.

أحرز للشباب كل من آرثر كروز د(7) وجامان (22) وصوماليا (71)، بينما سجل هدف الحزم لاعبه فاجنر أليماو (27).

وبهذه النتيجة ارتفع رصيد الشباب إلى 29 نقطة في المركز الثالث، بينما بقي الحزم على نقاطه الـ14 في المرتبة الـ13.