كشفت «الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني»، بالعاصمة المقدسة عن ملامح مشروع «مساري» من أجل توحيد المسارات السياحية في العاصمة المقدسة والتعريف بالأماكن التاريخية والسياحية بها معتبرة أن هذا المسار سيتم تدشينه قريبًا مع القطاع الخاص لخدمة الزوار والمعتمرين والمواطنين.وقال المدير العام للهيئة بالعاصمة المقدسة د.هشام محمد مدني: إن مشروع «مساري» يقدم خدمات وبرامج سياحية للمسارات التاريخية الإسلامية والثقافية والتراثية والترفيهية والبرية بمكة والتي تستهدف المواطنين والمقيمين والزوار والمعتمرين ودعم الكوادر الحرفية.

ووفق الدراسات التي قامت بها الهيئة بالتعاون مع الشركاء فإنه متوقع بيع ما لا يقل عن 6240 تذكرة و السعي للوصول الى أن تصل بإذن الله إلى 14040 تذكرة من خلال نقاط البيع الرئيسة بمكة في 3 نقاط بيع، وأيضًا نقاط البيع الإلكتروني وخدمة التطبيق وتوظيف 25 مؤهلا في الستة الشهور الأولى.