قال مجلس الضمان الصحي التعاوني: إن تأمين الزيارة للحالات الطارئة يبلغ 100 ألف ريال، مشددا على تقديم الخدمة للزائرين بدون نسبة تحمل.. وتوقع نمو أعداد المؤمن عليهم بنهاية العام الحالي بنحو مليونين مع بدء تطبيق الربط الإلكتروني الإلزامي للتأمين الصحي على جميع السعوديين العاملين في القطاع الخاص وأفراد أسرهم أوائل يناير الحالي.. ووفقا للمتحدث باسم المجلس ياسر المعارك في تصريح صحافي فإن عدد المؤمن لهم بلغ 11 مليونا منهم1.1 مليون من الموظفين السعوديين، ويتبع لهم من أفراد أسرهم 1.7 مليون مشترك، فيما بلغ عدد الموظفين غير السعوديين 6 ملايين يتبع لهم مليونين من التابعين لهم، وذلك حتى بداية ديسمبر الماضي.

وأوضح أن المنشآت غير الملتزمة بتوفير التأمين الصحي لمنسوبيها سعوديين وغير سعوديين وأفراد أسرهم ستتعرض إلى إيقاف الخدمات بالتنسيق مع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، إضافة إلى إلزامهم بسداد الأقساط الواجبة السداد وغرامة مالية تساوي قيمة التأمين عن كل فرد.

وقال: لن يتم إصدار أو تجديد أي وثيقة تأمين بعد مطلع عام 2019 مالم تشمل جميع العاملين السعوديين وغير السعوديين وأفراد أسرهم، موضحًا أن اللائحة التنفيذية للضمان الصحي نصت على أن التأمين يشمل أفراد أسرة العامل وهم الزوجة أو الزوجات وجميع أولاده الذكور دون سن 25 والبنات غير المتزوجات، كما أعطت اللائحة الحق للموظفة السعودية الحاصلة على التأمين الصحي أن تشمل زوجها وأبناءها بالخدمة على السواء.

ويشارك في تقديم الخدمة 5149 مقدم خدمة رعاية صحية معتمد و27 شركة تأمين صحي و(10) من شركات إدارة المطالبات.