التقى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان اليوم معالي وزير التجارة والاستثمار وزير الشؤون البلدية والقروية المكلف الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي بقاعة الاجتماعات بمقر الوزارة. وأكد سمو نائب أمير منطقة جازان أن اللقاء جاء لبحث الخدمات التي تقدمها وزارة الشؤون البلدية والقروية لأهالي المنطقة والمقيمين بها، والسعي الدائم لتوفير أفضل الخدمات البلدية إنفاذًا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ راجيًا العون والتوفيق للجميع. ونوه سموه بالجهود والخدمات التي تقدمها وزارة البلدية والقروية والمشروعات التي تنفذها بالمنطقة , مؤكدًا أهمية مضاعفة الجهود وبذل كل ما من شأنه تقديم خدمات بلدية أفضل، تلبي احتياجات الأهالي المنطقة وزوار منطقة جازان.

من جانبه ثمن معالي الوزير القصبي دعم واهتمام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين - رعاهما الله -، معربًا عن شكره وتقديره لسمو أمير منطقة جازان , وسمو نائبه على دعمهما ومتابعتهما للمشروعات والخدمات البلدية بالمنطقة. وجرى خلال اللقاء بحث احتياجات منطقة جازان من المشروعات والخدمات البلدية وسبل تطويرها والخدمات التي تقدمها الوزارة ممثلة بأمانة منطقة جازان والبلديات التابعة لها لأبناء المنطقة والمقيمين بها، والأعمال والبرامج التي تنفذها بالتعاون مع مختلف الجهات الحكومية بما يضمن تقديم أفضل الخدمات، والسبل الكفيلة بتسريع إنجاز المشروعات البلدية، واستعراض مبادرات الوزارة التي تعتزم تنفيذها في مجالات تنفيذ وتطوير الواجهات البحرية، مشروعات درء إخطار السيول، وشبكات تصريف مياه الأمطار، والطرق والجسور والإنارة والحدائق ومشروعات تجميل وتحسين مدينة جيزان ومحافظات ومراكز المنطقةً، والسبل الكفيلة بتنفيذ البنى التحتية بضاحية الملك عبدالله بن عبدالعزيز التي تتوافر بها أكثر من 40 ألف قطعة سكنية والمنطقة الاستثمارية بالضاحية. كما جرى خلال اللقاء بحث عدد من الموضوعات التي تهم عمل وزارة التجارة خاصة ما يتعلق بالتصدير والاستيراد عبر ميناء جازان وغيرها من الموضوعات ذات العلاقة بعمل الوزارة.

حضر اللقاء، وكيل إمارة منطقة جازان للتنمية خالد بن عبدالعزيز القصيبي ومدير عام مكتب نائب أمير منطقة جازان سليمان بن سعيد أبو ملحه.