يحتفل غاليري أثر بذكرى مرور عشرة أعوام على تأسيسه حيث ينظم عدة فعاليات تشمل مشاركته السنوية في ٢١،٣٩. ومن ضمن هذه الفعاليات المعرض الجماعي "خارج المكان" ومعرضان شخصيان لأيمن زيداني وزهره الغامدي والتي تفتتح مساء اليوم الخميس الموافق 7 فبراير حيث يشارك بالمعرض الجماعي عدد من الفنانين والفنانات البارزين وهم عھد العامودي، احمد ماطر، ايه حیدر، ايمن يسري ديدبان، دانه عورتاني، إبراھیم أبو مسمار، معاذ العوفي، محمد منیصیر، مھند شونو، ريم الناصر، ساره عبده، ساره أبو عبد لله، زياد عنتر.

وتذهب عائدات المعرض الجماعي إلى ستة فنانين يتم اختارهم من قِبَل لجنة مستقلة من خلال التسجيل في برنامج الإقامات الفنية وذلك عن طريق تمويل عدة إقامات فنية خارجية والشراكة معھا بالدعم من رعاة سعوديين ويھدف البرنامج لتقديم خبرات من شأنھا ان تكون عامل مساعد في تحويل مسارھم الإبداعي في محیط يحث على ذلك.

كم يقدم معرض "خارج المكان" أعمال بعض الفنانين الذين شاركوا في إقامات فنية خارجية كمؤسسة الدلفینا في لندن، وبیثینیان في برلین، وسیتي إنترناشونال ديز آرتس في باريس، وآرتست إن لابز في زيورخ وغیرھا من إقامات بعیداً عن موطن الفنان الأصلي والنطاق المألوف للفنان في الاستوديو الخاص به، كما توفر ھذه المنصات للفنانين الزمان والمكان الذي يمكّنھم من الانغماس في المواقف واللقاءات التي قد تؤثر بشكل كبیر على طريقة رؤيتهم وإنتاجهم. دعم برنامج الإقامات الفنية ھو تأكيد على أھمیة وجود محیط إبداعي لتطوير ممارسة الفنان والحالة الإبداعية التي يعیشھا. فالأعمال المعروضة في ھذا المعرض الجماعي ھي نتاج الاستكشافات الفريدة التي قام بھا كل فنان خلال الوقت الذي قضاه في تلك المدن والبیئات المختلفة، وذلك لتمكین أفكارھم الحالیة من الظھور بصورة مختلفة وغیر متوقعة، اما عند البعض الآخر فھي تحفیز لتوجّه جديد من الناحیة المفاھیمیة والإنتاجیة.