ضبطت بلدية أبحر الشمالية التابعة لأمانة محافظة جدة موقعاً اتخذه مخالفون لجمع ورمي الدمارات واستغلال الأراضي الفضاء المجاورة لممارسة نشاط بيع الردميات والرمل والخرسانة التي تستخدم في أعمال البناء والتشييد بنطاق البلدية. وأوضحت رئيس بلدية أبحر الشمالية سمر عواض السلمي, أن الفرق الرقابية رصدت أرضاً مسورة بحاجز مرتفع من الدمارات ومخلفات البناء ومقسمة إلى خمسة أجزاء مستغلة من قبل متعدين عليها يمارسون بيع أنواع التربة المستخدمة في أعمال البناء والتشييد مثل (الخرسانة، الرمل، الردميات). وأشارت إلى أنه تم ضبط وسحب معدات وشاحنات من الموقع شملت ثلاثة جرافات وثمان شاحنات وسيارة نقل ومركبة خاصة، وألزمت البلدية ملاكها بمراجعة الفرع وتنظيف كامل الأرض والأراضي المجاورة مع فرض الغرامات المترتبة على النشاط المخالف للأنظمة والتعليمات. يُذكر أن أمانة محافظة جدة تستهدف إزالة مخلفات البناء والهدم ونواتج الحفر من الأراضي الفضاء، وذلك ضمن 16 عنصراً من عناصر مبادرة معالجة التشوه البصري التي يجري رصدها ومعالجتها في إطار مشروع ميداني لـ"مسح وتخطيط أحياء مدينة جدة في سبيل تحسين المشهد الحضري للمدينة".