أسدل الستار عن أكبر مسابقة صور في الطائف في دورتها الثانية بعد شهرين من إطلاق المسابقة، حيث سلّم مدير جمعية الثقافة والفنون بالطائف «فيصل الخديدي» الجوائز النقدية والعينية للفائزين الثلاثة والذين جاءت نتائجهم على النحو التالي: الفائز بالمركز الأول «فهد الشنبري» عن الصورة النار والبارود الملتقطة أثناء لعبة التعشير التي يشتهر بها تراث الطائف وتعرف بلعبة الحروب، ليحل المصور «عدنان البلوشي» من دولة عمان الشقيقة بالمركز الثاني عن صورة العطر والورد الطائفي.

وحصد المصور «محمد المالكي» المركز الثالث في المسابقة عن صورة لحظة البرق في سماء إحدى أشهر المباني التاريخية بالطائف وهو قصر جبرا.

الجدير بالذكر أن هذه المسابقة تأتي دعمًا من الجمعية لإحدى حسابات سيّدات مواقع التواصل «غيمة ومطر» في إطار تشجيع الأفكار لتطوير الأعمال الفنية الإبداعية كما ساهم عضو المجلس البلدي «بدر الوذيناني» بدعم مادي ومعنوي لتشجيع المصورين لتوثيق أكبر عدد ممكن من الصور التي تعكس جمال المدينة الحالمة مدينة الصيف، وما تحتضنه من معالم سياحية وتاريخية عبر التاريخ، بالإضافة لأجوائها ومناظرها الواثبة على خارطة السياحة في الوطن العربي وحضورها البارز في ذهنية المصطافين بشكل متصل طوال الإجازات والمناشط السياحية وغيرها.

ووفق الإحصائيات فقد نتج عن المسابقة أكبر أرشيف صور لمدينة الطائف تجاوز 4 آلاف صورة تفاعل معها اكثر من 8 آلاف مغرد بين محترف وهاوٍ ومحب وعاشق لمدينة الطائف وبلغ عدد المغردين في هاشتاق #مسابقة_الطائف_في_صورة٢ ما يفوق ٢٠٠٠ مغرد.

وتعتبر المسابقة امتداد لمسابقة قبل عامين وشهدت الحالية تطويرًا في آليات الطرح ومعايير التنافس ولجان الاختيار واستحقاقات الجوائز بكل حيادية.