تابع صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان أمير منطقة المدينة المنورة ما شهدته المنطقة ومحافظاتها طوال اليومين الماضيين من تساقط الأمطار الغزيرة ووجه سموه كافة الجهات المعنية ذات العلاقة ببذل الجهود وسرعة معالجة المواقع المتضررة .

من جانبه قال المتحدث الإعلامي للدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة العقيد خالد مبارك الجهني أن أمطارًا غزيرة هطلت على محافظة العلا والقرى المجاورة لها سال على إثرها وادي الوزب -28 كم- طريق العلا المدينة المنورة ووادي فضلا -45 كم- على طريق العلا - الوجه ولا زالت الأمطار تهطل على تلك المواقع بتواجد فرق الدفاع المدني والجهات المختصة الأخرى كما شهدت محافظة ينبع البحر هطول أمطار غزيرة شملت ينبع البحر والصناعية والنباة، وأمطار من خفيفة إلى متوسطة على ينبع النخل وتم نشر دوريات السلامة والفرق في مواقع الخطورة، كما سالت أودية الخشرمة والفرعة وجريبا وأبو قرن.

أما محافظة بدر فقد هطلت أمطار متوسطة علي محافظه بدر وأمطار غزيرة على طاشا واللاب وقرى المسيجيد وواسط مما نتج عنها سيول لبعض الأودية مثل: وادي السدارة ووادي الأب ووادي الصفراء.

وكانت أمطار متوسطة قد شهدتها محافظة العيص فيما شهدت محافظة الحناكية هطول أمطار متوسطة إلى غزيرة على الحناكية والنخيل والهميج أما خيبر فقد شهدت أمطارًا غزيرة على مركز العشاش والعرائد التابعة لمحافظة خَيْبَر سال على إثرها وادي الفوقية.

وعلى صعيد البلاغات فقد باشرت فرق الدفاع المدني عدة بلاغات التماسات كهربائية واحتجاز لمركبات وتضرر منازل من جراء الأمطار وسقوط أسقف وهناجر من شدة الرياح حيث تم انقاذ 111 شخصًا بصحة جيدة وانتشال جثة مواطن يبلغ من العمر٦٥ عامًا عن طريق فرق الدفاع المدني وبمشاركة طيران الأمن ومازالت فرق الدفاع المدني تبحث عن مواطن مفقود في وادي فضلا غرب محافظة العلا، وإخلاء (14) أسرة وإيوائهم بالشقق المفروشة بمحافظة ينبع، كما تم إغلاق (6) طرق احترازيًا من قبل إدارة الطرق بالتنسيق مع الجهات الأمنية.