قال المدرب الوطني علي كميخ: إن عناصر الفريقين الأجنبية، سيكون لها كلمة الحسم في ترجيح كفة فريق على الآخر في القمة المرتقبة اليوم على استاد الجوهرة المشعة، والتي تجمع الأهلي مع النصر في الجولة العشرين من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

وأوضح كميخ أن المهارات التي يتمتع بها محترفو الفريقين الأجانب، تؤهلهم للعب دور مهم لصالح فرقهم، مشيرًا إلى أن الجهازين الفنيين بالفريقين، حديثا التجربة مع كل فريق، ويحاول كل منهما؛ فيتوريا في النصر وفوساتي في الأهلي، إثبات وجوده، وإظهار بصمته.

وتوقع كميخ أن يلعب النصر على عمق الدفاع الأهلاوي، مستغلًّا الضعف الفني النسبي، معتبرًا أن هذا المركز أكبر نقطة ضعف في الأهلي؛ وذلك لأن النصر سيلعب على الفوز؛ لرغبته الجامحة في الثلاث النقاط، حتى يستمر في المنافسة على الصدارة مع الهلال.

في المقابل، أكد علي كميخ أن الأهلي سيسعى إلى استغلال قوته الهجومية، المتمثلة في عمر السومة وديجانيني تفاريس؛ لإنهاء المباراة مبكرًا بهدف أو أكثر، باعتبارهما من أفضل هدافي الدوري.

واعتبر المدرب السعودي أن الانسجام بين لاعبي النصر أفضل منه في الأهلي، وذلك بوجود حمدالله وأمرابط وجوليانو، وأرى الانسجام في خطوط لاعبي النصر الأفضل بوجود مرابط، مشيرًا إلى أن الحراسة مطمئنة في الفريقين بوجود العويس في الأهلي، وبراد جونز في النصر.

وفيما يخص مدربي الفريقين، فقد قال كميخ: إن مدرب الأهلي يخوض مباراته الأولى مع الفريق، وفيتوريا يخوض مباراته الرابعة تقريبًا مع الفريق؛ لذلك فإن سعي كل منهما لتطبيق أفكاره يتوقف على قدرة اللاعبين على الانسجام مع فكر مدربهم.