أكد أمين غرفة الأحساء، عبدالله النشوان، أن برنامج التخصيص يستهدف تعزيز التنافسية، ورفع جودة الخدمات والتنمية الاقتصادية، وتحسين بيئة الأعمال، ويعمل على إزالة العوائق التي يمكن أن تحُدّ من قيام القطاع الخاص بدور أكبر في التنمية بالمملكة.

وقال: إن اللقاء الذي تنظمه الغرفة للمستثمرين المحليين بالتعاون مع المركز الوطني للتخصيص بعد غد الأربعاء، يفتح آفاقًا للتعاون والتواصل مع المركز الذي يضطلع بدور مهم في تعزيز دور القطاع الخاص في عملية التنمية وزيادة نسبة مشاركته في الناتج المحلي الإجمالي. موجهًا دعوته للمستثمرين المحليين كافة لحضور اللقاء لأهميته وطرح استفساراتهم المتعلقة بالقطاعات المستهدفة كافة بالتخصيص.

ويتناول اللقاء برنامج التخصيص ودور المركز الوطني للتخصيص، والأطر القانونية والتنظيمية الداعمة لأعمال التخصيص والقطاعات والمبادرات المطروحة والمستهدفة بالتخصيص. ويستعرض اللقاء أبرز جوانب الشراكة بين القطاعين العام والخاص والفرص الاستثمارية المطروحة في مجال التخصيص في عدد من القطاعات، مع تسليط الضوء على أهم المقومات التي تتمتع بها تلك القطاعات المستهدفة.