نددت منظمة «هيومن رايتس ووتش» بالعنف الذي تمارسه قوات الأمن الحكومية في السودان ضد المحتجين الذين يتظاهرون منذ قرابة شهرين، ونشرت مقاطع فيديو تُظهر استخدام الغاز المسيل والرصاص الحيّ وضرب متظاهرين واعتقالهم.

وتُظهر تسجيلات فيديو، تحققت المنظمة من صحتها ونشرتها أمس، عناصر من قوات الأمن التابعة للحكومة يتجوّلون في سيارات مدرعة ويطلقون الرصاص على متظاهرين عُزّل، أصيب بعضهم. وبحسب حصيلة رسمية، قُتل 30 شخصاً منذ بدء التظاهرات. غير أن المنظمة الحقوقية تحدثت عن 51 قتيلاً.

كما أعلنت منظمات حقوقية إن أكثر من ألف شخص بينهم متظاهرون وقادة في المعارضة بالاضافة الى ناشطين وصحافيين أوقفوا منذ 19 ديسمبر.

وتُظهر مقاطع الفيديو أيضا قوات الأمن أثناء اعتقالها محتجين ومارة وضربهم بالعصي وأعقاب البنادق.