ناقش مجلس عمداء كليات الصيدلة في الجامعات السعودية اجتماعه الثامن في جامعة الطائف، توحيد الأهداف العامة لبرنامج (دكتور صيدلة ).

وأوضح نائب رئيس مجلس عمداء كليات الصيدلة عميد كلية الصيدلة بجامعة الملك سعود الدكتور أوس بن إبراهيم الشمسان، أن لجنة الخطط الدراسية لبرامج (دكتور صيدلة) التي شُكلت في اجتماع المجلس السابع تعنى بالتنسيق بين مخرجات التعليم لبرامج الصيدلة بغية صياغة مجموعة من المخرجات المشتركة، والتحقق من مواءمة مخرجات التعليم لاحتياجات سوق العمل.

وأشار الدكتور الشمسان إلى أن اللجنة معنية أيضًا بمراجعة الخطط الدراسية لبرامج الصيدلة في ضوء التطورات في مهنة الصيدلة، وتطوير الإطار الوطني لمهارات خريجي برامج الصيدلة (National Pharmacy Competency Framework)، بالتنسيق مع الهيئة السعودية للتخصصات الصحية والجمعية السعودية للصيدلة.

وأفاد بأن اجتماعات هذه اللجنة ستكون مكثفة لتوحيد المخرجات التعليمية بين الجامعات، لافتاً إلى أنها ستناقش أيضًا العديد من الموضوعات المتعلقة بتطوير المخرجات وغيرها لكليات الصيدلة لضمان وجود الكفايات المطلوبة في خريجي كليات الصيدلة في المملكة، سواءً كانت كليات أهلية أو حكومية.

وأفاد نائب رئيس مجلس عمداء كليات الصيدلة أنه تم الاعتماد على القيمة المرجعية (Benchmark) الموجودة في كلٍ من جامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية، وجامعة الملك سعود، وجامعة الملك فيصل، وجامعة القصيم، كونها جامعات حصلت على الاعتماد الأكاديمي أو بعضها في طور الحصول على الاعتماد الأكاديمي.

وأكد المجلس أن خريجي كلية الصيدلة يجب أن يكونوا مؤهلين لممارسة الصيدلة في أي مكان وفي جميع الأطياف المختلفة للعمل الصيدلي في المملكة، وليس في المستشفيات فقط.

وناقش المجلس طريقة تقويم طلاب سنة الامتياز، وكذلك موضوع اللجان المتفق على تأسيسها في الاجتماع السابق للجنة، وإضافة لجنة جديدة إليها هي (لجنة الخطة الاستراتيجية للمجلس)، وأكد ضرورة أن تشهد كل دورة للمجلس تغييرًا في الجامعات المشاركة في اللجان ليتاح للجامعات الأخرى المشاركة فيها أيضًا.

وكان مدير جامعة الطائف الدكتور حسام بن عبدالوهاب زمان، افتتح اجتماع عمداء كليات الصيدلة بكلمة ترحيبية تمنى فيها أن يكون الاجتماع مثمرًا في تحسين التعليم الصيدلي في المملكة، والاستفادة من الخبرات المتبادلة، معربًا عن تطلعه إلى أن تكون التوصيات والقرارات الصادرة من المجلس ذات أثر جيد في تطوير التعليم الصيدلي.