أعلن مدير جامعة أم القرى الدكتور عبد الله بافيل عن بدء الجامعة في استحداث برنامج تدريبي يستهدف 100 إداري في المرحلة الأولى، يتم ترشيحهم عبر مسابقة بين الموظفين، لاكتساب 64 مهارة إدارية ستساهم في تحسين جودة إدارات ومراكز الجامعة.

جاء ذلك خلال لقائه اليوم بمديري إدارات الكليات والعمادات والإدارات، بحضور عميد شؤون أعضاء هيئة التدريس والموظفين الأستاذ الدكتور فريد الغامدي، ووكلاء العمادة ومنسوبيها بالقاعة المساندة في العابدية.

وأشاد مدير الجامعة بمديري الإدارات والمراكز على جهودهم المبذولة خلال الفترة الماضية، منوهًا على أهمية دور الشق الإداري في ربط مفاصل الجامعة ببعضها البعض، وضرورة توفير كافة الإمكانيات من دورات تدريبية، وورش عمل، ومشاركات خارجية، بغرض تمكين الموظف الإداري من المهارات اللازمة.

واستمع الدكتور بافيل خلال اللقاء لاقتراحات مديري الإدارات التطويرية، ومعرفة كافة احتياجاتهم الهادفة إلى تيسير العمل الإداري وايجاد الحلول لإنجاز الأعمال بدقة وسرعة.

من جهة اخرى أكد مدير جامعة أم القرى، الدكتور عبدالله بافيل أن المرأة شريك أساسي في قيادة الجامعة وتحقيق الرؤية السعودية 2030 التي تتجه إلى تمكين المرأة لخدمة دينها ووطنها، مفصحًا عن تشكيل لجنة مكونة من الرجال والنساء لترشيح الكفاءات للمناصب القيادية في كليات وأقسام الجامعة.

جاء ذلك خلال مشاركته في المرحلة الأولى من برنامج " القائد المتكامل" الذي تنفذه عمادة التطوير الجامعي والجودة النوعية لـ77 قياديًا وقيادية، وذلك بحضور وكيل الجامعة للتطوير وريادة الأعمال الدكتور هاني غازي، ووكيلة الجامعة لشؤون الطالبات الدكتورة سارة الخولي، وعميد التطوير والجودة النوعية الدكتور محمد ثابت.