استعرض فخامة الرئيس شي جين بينغ رئيس جمهورية الصين الشعبية أمس مع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، في قاعة الشعب الكبرى في العاصمة بكين العلاقات الإستراتيجية السعودية الصينية، وأوجه التعاون الثنائي بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات، إلى جانب استعراض تطورات الأوضاع في المنطقة والمستجدات على الساحة الدولية، والجهود المبذولة تجاهها.

ونقل سمو ولي العهد في مستهل اللقاء تحيات وتقدير خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لفخامة الرئيس الصيني الذي نقل لسمو ولي العهد تحياته وتقديره لخادم الحرمين الشريفين.

وأكد سمو ولي العهد خلال الاجتماع فاعلية التنسيق السعودي الصيني على المستوى الاقتصادي حيث ارتفع التبادل التجاري بين البلدين في العام الماضي بنسبة 32 %، مؤكدًا قدرة المجلس على خلق المزيد من الفرص لدى البلدين، مشيرًا إلى أن الفرص في المستقبل كبيرة جدًا.

وعد سمو ولي العهد الجزيرة العربية جزءًا رئيسًا من طريق الحرير من مبادرة الرئيس الصيني، حيث تتلاقى مبادرة طريق الحرير وتوجهات الصين الإستراتيجية بشكل كبير جدًا مع رؤية المملكة 2030، مؤكدًا الحرص على تحقيق كل المكاسب ومجابهة كل التحديات التي تواجه البلدين.

ونوه سموه بعمق علاقة المملكة بالصين، مشيرًا إلى أنها علاقة قديمة، وعلاقة سكان الجزيرة العربية مع الصينيين علاقة تمتد إلى آلاف السنين.

من جهته أشار الرئيس الصيني إلى تطور علاقات الشراكة الإستراتيجية الشاملة بين البلدين بشكل مستمر، والتنسيق الدائم حول القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك في السنوات الأخيرة، مقدرًا فخامته المساهمة المهمة لسمو ولي العهد في هذا الصدد، ومؤكدًا أن هذا سيضفي بقوة دفعة جديدة على العلاقات الثنائية.

وأكد الرئيس الصيني حرص بلاده على بذل المزيد من الجهود المشتركة مع المملكة لفتح آفاق جديدة للصداقة والعلاقات الإستراتيجية بين البلدين، منوها بتشكيل اللجنة الصينية السعودية المشتركة رفيعة المستوى وما تقوم به من عمل وتنسيق وتخطيط إستراتيجي حيث نجحت في إعداد حزمة من المشروعات النموذجية والريادية في المجالات الرئيسة والحيوية، كما حققت اللجنة نجاحا في اجتماعها اليوم وخرجت بالكثير من النتائج المهمة.

وقد أقام فخامة الرئيس شي جين بينغ رئيس جمهورية الصين الشعبية مأدبة عشاء احتفاء بزيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع للجمهورية الصينية.