أكد مدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية «هدف»أن الصندوق أطلق بالشراكة مع القطاع الخاص برامج دعم وتمكين وتدريب وتوظيف وتمويل وإرشاد وتوجيه مهني لتحفيز القوى العاملة الوطنية للمشاركة بمنظومة مستدامة ومستقرة بمسارات للتنمية.

جاء ذلك خلال افتتاح أعمال ملتقى لقاءات الرياض، أمس.

وأضاف السديري أن الصندوق يسعى إلى عقد ملتقيات مماثلة في عدة مناطق لنضع الفرص والخيارات المتنوعة للمشاركين فيها، مشيرًا إلى حرص «هدف» مع الشركاء على إيجاد الفرص الوظيفية المتنوعة وتحديد البرامج التدريبية الملائمة لسوق العمل، ورسم الطريق السليم للطلاب والطالبات لتحديد مساراتهم المهنية، مع تقديم الدعم لأصحاب العمل، وتمكين رواد الأعمال.

وأشار إلى أن المشاركين حرصوا على التحاور في جلسات رئيسة وورش عمل وندوات لتحقيق الفائدة للشباب، مع تنظيم محاضرات ودورات تدريبية متخصصة تزيد من عطائهم وإنتاجيتهم، وفق منهجية علمية سلمية، يقوم عليها مختصون في الموارد البشرية وبناء القدرات والمهارات بلغ عددهم 63 مختصا.

وتابع:»عزمنا مع شركائنا في القطاعين العام والخاص، أن يخرج الملتقى بفوائد عديدة تنعكس على بلادنا وعلى اقتصادنا الوطني وعلى مجتمعنا وأبنائه».