أوضح الدكتور عبدالله الشهري، محافظ هيئة تنظيم الكهرباء والانتاج المزدوج، أنه لا يجوز قطع المياه عن المستهلك إذا كان هناك شكوى على الفاتورة. وشدد "الشهري" خلال لقائه ببرنامج "الراصد" المذاع على قناة "الإخبارية"، على عدم جواز حرمان المستهلك من المياه بسبب عدم سداده للفاتورة. وأضاف "يمكن تخفيض نسبة كمية المياه التي تصل إليه ولكن دون أن تصل الى صفر".

وأضاف أن الهيئة تعمل على إجراء دراسات شاملة لوضع المياه بالمملكة، من حيث نوعيتها وانتظام الخدمة بها وفوترتها، مشيرا إلى أن النتائج كشفت عن تأخر كبير بمستوى الخدمة. وعلى صعيد آخر، كشف "الشهري" أن أحد المشاكل التي تعاني منها شركة المياه الوطنية تكمن في مراكز الخدمة في عدم الشرح للعميل عن وضع الفاتورة، مشيرًا لضرورة إشعار المستهلك في حال ارتفاع فاتورته.