اطلع صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض خلال تدشين سموه للمعرض السعودي الدولي الأول للطيران الذي انطلق أمس، بمطار الثمامة في الرياض، على أحدث تقنيات الاتصالات الفضائية المتقدمة على طائرات الخطوط السعودية والخدمات والمنتجات الجديدة للناقل الوطني.

واستهل سموه جولته في أرجاء المعرض بتفقد طائرة الخطوط السعودية من طراز بوينج (B777) ورافقه صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للفضاء، والمهندس صالح بن ناصر الجاسر مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية الذي اطلع سموهما على أحدث الخدمات والمنتجات على طائرات الناقل الوطني وفي مقدمتها تقنية الاتصالات الفضائية المتقدمة، مشيرا إلى أنها تتم عبر استخدام تقنيات تستخدم لأول مرة خارج الولايات المتحدة الأمريكية وتشمل خدمات الإنترنت بسرعات تتجاوز 50 ميجا بت في الثانية والاتصال الهاتفي والبيانات باستخدام الجوال بتقنية (G3,5) والبث التلفزيوني المباشر لثمان قنوات وأحدث وسائل الترفيه.

وأوضح الجاسر أنه قد تم الانتهاء من تجهيز (8) طائرات بالتقنية الحديثة وجاري تجهيز طائرتين وسيتم تجهيز كامل الأسطول بالتقنية الحديثة قبل نهاية عام 2020 وذلك بالشراكة الاستراتيجية مع شركة تقنية الفضائية التابعة للشركة السعودية للتنمية والاستثمار التقني (تقنية) والمملوكة لصندوق الاستثمارات العامة، وهو الأمر الذي يسهم في توطين الصناعة ودعم المحتوى المحلي وفق رؤية المملكة 2030.

وأكد مدير عام الخطوط السعودية أن تحديث الطائرات وتزويدها بتقنية الاتصالات الفضائية المتقدمة يتم بالكامل داخل المملكة وبأيدٍ وطنية من أبناء المؤسسة في مقر الشركة السعودية لهندسة وصناعة الطيران (ساعي).

وأطلع الجاسر سمو أمير منطقة الرياض وراعي حفل الافتتاح وسمو رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للفضاء على تفاصيل مشروع (TOP5) الذي تم إطلاقه العام الماضي ويهدف إلى تقديم الضيافة على رحلات "السعودية" بأصالة سعودية وذائقة عالمية وبمستوى خمسة نجوم ورفع الكفاءة التشغيلية والانضمام لنخبة شركات الطيران على مستوى العالم، منوها أن الخطوط السعودية اطلقت عدة مبادرات لتطوير المنتجات لتناسب كافة شرائح الضيوف سواء في شركة الخطوط السعودية للنقل الجوي بمختلف درجات السفر، وطيران أديل الذي يقدم خدمات الطيران الاقتصادي بمفهوم عصري كما تم تطوير برامج الترفيه على طائرات الأسطول وزيادتها إلى أكثر من أربعة آلاف ساعة من البرامج المنوعة وقدمت "السعودية" لضيوفها خدمة التواصل عبر تطبيقات التواصل الاجتماعي مجانا.

وأعرب عن امتنان "السعودية" لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر لتفضله بزيارة طائرة الخطوط السعودية كأول محطة خلال جولته في المعرض واطلاع سموه على أحدث الخدمات والمنتجات والتقنية المتقدمة على أسطول الناقل الوطني، وبارك لسموه وسمو رئيس مجلس إدارة الهيئة العام للفضاء وصانع وداعم هذا الحدث نجاح المعرض من خلال الإقبال الكبير من الشركات والجهات العارضة من مختلف دول العالم وحسن التنظيم والبرامج والفعاليات المصاحبة التي ستجعل من المعرض السعودي الدولي للطيران واحدا من أهم فعاليات صناعة النقل الجوي في العالم.

وأكد مدير عام الخطوط السعودية أن ما يشهده قطاع الطيران وصناعة النقل الجوي في المملكة في هذا العهد الزاهر من حراك غير مسبوق وبرامج شاملة لتطوير منظومة الطيران وخدمات النقل الجوي إنما يعكس حرص القيادة الرشيدة على تطوير هذا القطاع الحيوي مستمدا هذا الحراك وبرامج التطوير من برنامج التحول الوطني ورؤية المملكة 2030 بمبادراتها الملهمة وخططها التنموية الشاملة في مختلف القطاعات ومنها قطاع الطيران والنقل الجوي حيث يشهد حاليا طفرة غير مسبوقة في تطوير بنيته التحتية وتحديث العديد من المطارات الحالية وإنشاء مطارات جديدة ودعم وتشجيع الاستثمار في مجال الطيران والفضاء.