تختتم فعاليات مؤتمر السلامة المرورية اليوم والذي يُقام تحت شعار "هدفنا سلامتكم " والذي يهدف المؤتمر إلى تعزيز السلامة المرورية، والمساهمة في خفض عدد الوفيات والإصابات الخطرة، وكذلك رفع مستوى الوعي والتقيد بالأنظمة والقوانين المرورية، وتبادل الخبرات في مجال السلامة المرورية.

وتتضمّن فعاليات ندوة حول تعزيز مفهوم السلامة المرورية من خلال البرامج وفعاليات التوعية المرورية، وتستمر لمدة ساعة ونصف، كما تُقام ندوة حول دور التخطيط النموذجي للأنشطة العمرانية على الحركة المرورية كما تنُظم دورة تدريبية .

ويقام هذا المؤتمر، تحت رعاية وزير الداخلية الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف.

وقال مدير الإدارة العامة للمرور اللواء محمد البسامي في كلمة له خلال حفل الافتتاح: إنّ المؤتمر يُقام بتوجيه من وزير الداخلية للاستفادة من التجارب ‏الدولية، ونتائج الدراسات والبحوث العلمية ذات الصلة بسلامة المرور في تعزيز الجهود القائمة لرفع مستوى السلامة على الطرق في المملكة، والاستفادة من التقنيات المتطورة في تنفيذ نظام المرور.

ويشارك في المؤتمر أكثر من 40 متحدثًا من الخبراء والمهندسين والمختصين بالمواصلات والتقنية والتكنولوجيا والاتصالات والطرق والبيئة والتخطيط، وعدد من المهتمين بالأمن والسلامة المرورية من المملكة ومن الدول المتقدمة.

ويتناول المؤتمر التوجُّهات الحالية في أبحاث السلامة المرورية والفرص المستقبلية لتحسين السلامة على الطرق، والتجارب الدولية في السلامة المرورية باستعراض التجربة الأوروبية والصينية والكورية واليابانية، وحوادث المرور في المملكة (الأسباب- الحلول- الوقاية)، والتعاون بين مختلف الإدارات ذات العلاقة بإدارة وتنظيم المرور والنقل، وسلوك السائقين في المملكة، ونماذج لحوادث المرور في الرياض على مستوى استراتيجي