انتقلت إلى رحمة الله تعالى صاحبة السمو الملكي الأميرة / البندري بنت عبدالرحمن بن فيصل بن عبدالعزيز آل سعود.

وصدر عن الديوان الملكي أمس بيان خاص بذلك وأكد البيان أنه سيصلى عليها - إن شاء الله - اليوم (السبت ) بعد صلاة العصر في جامع الإمام تركي بن عبدالله في مدينة الرياض.

تغمدها الله بواسع رحمته ومغفرته ورضوانه وأسكنها فسيح جناته، "إنا لله وإنا إليه راجعون".