انطلق رابع أيام الأشواط الختامية بواقع (26) شوطًا بكار وقعدان في سن «اللقايا»، من مسافة (5) كيلومترات، بينها (4 )أشواط رموز، وذلك في ميدان الملك عبدالعزيز للهجن ضمن فعاليات مهرجان الملك عبدالعزيز للهجن، والمقامة في الصياهد شمال شرقي الرياض، بمنافسة مثيرة بين الملاك والمضمرين السعوديين والخليجيين.

وحققت «الظبي» العائدة ملكيتها إلى هجن العاصفة رمز بكار الأشواط المفتوحة، بينما حققت هجن الرئاسة بالقعود «الشهم» رمز القعدان، وحقق راشد بن حمد العفاري رمز القعدان بـ»أديب» رمز الأشواط العامة، وحققت «الفايزة» العائدة ملكيتها إلى محمد المنصوري رمز البكار للأشواط العامة.

وأوضح نائب الرئيس التنفيذي بنادي الإبل المهندس عبدالله المري أن سوء الأحوال الجوية التي تمر على الميدان لم تعرقل سير الأشواط، مضيفًا أن نادي الإبل يعمل على تهيئة أرضية الميدان يوميًا، وقياس التواقيت السابقة لوضع مناخ يساعد على كسرها.