يرعى صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني الأحد 02 شعبان المقبل حفل تخريج الدفعة الـ 16 من طلاب جامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية، والبالغ عددهم 794 طالبًا على مستوى المدن الجامعية الثلاث بالرياض وفرعي الجامعة بجدة والأحساء، منهم 524 طالبًا في الرياض، و 175 طالبًا في فرع الجامعة بجدة، و 95 طالبًا في الأحساء، وذلك في مركز المؤتمرات بالمدينة الجامعية بالرياض.

ويبلغ عدد خريجي الدفعة الـ 16 في برامج الدراسات العليا 225 طالبًا، بينما جاء عدد خريجي درجة البكالوريوس 569 طالبًا.

من جهته ثمّن مدير الجامعة الدكتور بندر بن عبدالمحسن القناوي رعاية سمو وزير الحرس الوطني لحفل تخريج هذه الدفعة، والتي تأتي دعمًا لمسيرة الجامعة الأكاديمية والعلمية والبحثية، ودافعًا للاستمرار في تحقيق النجاحات، مؤكدًا أن حرص سموه على دعم وتشجيع الطلاب لما بذلوه من جهد في التحصيل الأكاديمي والعلمي والتدريب الإكلينيكي في مراكز الجامعة المتخصصة، ومراكزالمحاكاة السريرية ومدينتي الملك عبدالعزيز الطبية بالرياض وجدة ومستشفى الملك عبدالعزيز بالأحساء، هو أكبر داعم لبذل المزيد لتحقيق تطلعات الوطن والقيادة بتفانٍ وإخلاص.

وأكد القناوي في تصريح بهذه المناسبة أن الجامعة تدفع بكل إمكاناتها وطاقمها الأكاديمي والإداري، وتبذل جهودًا كبيرة بهدف تخريج كفاءات علمية وطبية متميزة في مختلف التخصصات الصحية لتحقيق رؤية المملكة 2030 المتمثلة في صناعة نهضة صحية تنموية لوطن غالِ، وليحققوا طموحات قيادتنا الحكيمة، بأن يتولى خريجو وخريجات الكليات الطبية والصحية في هذه الجامعة المتخصصة وغيرها من الجامعات السعودية دفة قطاع العمل الصحي في المملكة لأنهم الاستثمار الأمثل لهذا الوطن العظيم.

وأعرب مدير الجامعة عن شكر منسوبيها لوزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ، لحرصه ودعمه للارتقاء بالمؤسسات التعليمية وتنمية مخرجاتها ورفع كفاءتها، منوهًا باهتمامه بأنشطة هذه الجامعة وفعالياتها وبرامجها الأكاديمية والعلمية والبحثية، التي تحرص الجامعة فيها على تطبيق أعلى المعايير لضمان جودة وأداء المخرجات في التخصصات الحيوية المتعلقة بصحة وسلامة المواطن.