أكد الدكتور أحمد الخليفي، محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي «ساما» أن نسبة الزكاة الجديدة التي ستدفعها البنوك السعودية ستتراوح بين 12 و14 % من صافي الربح.

وأكد عدم وجود أي اعتراضات على اندماج البنوك، مادام هناك فائدة للاقتصاد والقطاع الخاص من أجل تأسيس كيانات قوية قادرة على التمويل، لافتا إلى عدم وجود أي طلبات جديدة حاليا. وقال إن الباب مفتوح حاليا للمزيد من التراخيص للبنوك الأخرى.

جاء ذلك في تصريحات صحفية أمس الأحد، مشيرا أن بيانات الربع الرابع 2018 حول النمو الاقتصادي الصادرة عن هيئة الإحصاء كانت قوية وأعطت تفاؤلا بأن هناك نسب نمو قادمة، مبينا أن قطاع الاستهلاك الخاص والإنفاق الحكومي محركان جيدان للنمو الاقتصادي. وأشار إلى أن الإنفاق الحكومي عادة يأخذ وقتا حتى تتم رؤيته على أرض الواقع وينعكس على مؤشرات النمو الاقتصادي. وقال إن الاندماج بين «ساب» و»الأول»، أقر من هيئة المنافسة، فيما لم تظهر نتائج اندماج «الرياض» و»الأهلي» حتى الآن.

وكان مجلس إدارة الهيئة العامة للمنافسة أصدر قرارا في مارس الماضي، بعدم الممانعة على إتمام عملية الاندماج بين البنك السعودي البريطاني «ساب» والبنك الأول، فيما قرر مجلس إدارة بنكي الأهلي التجاري وبنك الرياض في ديسمبر الماضي البدء في مناقشات مبدئية لدراسة الاندماج بينهما.