انطلقت بالقاهرة والمحافظات المختلفة،صباح أمس، أولى أيام الاستفتاء على تعديل بعض مواد الدستور ـ من أبرزها تمديد فترة الرئيس، التي دعت إليه اللجنة الوطنية للانتخابات بعد موافقة البرلمان، وحرص الرئيس عبدالفتاح السيسي على الوجود منذ الصباح الباكر في مقر لجنته الانتخابية في مدرسة مصر الجديدة، للإدلاء بصوته.

واحتشد المواطنون أمام اللجان الانتخابية، وسط حرص كبار السن من المواطنين على التواجد باللجان المخصصة للاستفتاء ولليوم الثاني علي التوالى بقنصلية مصر فى جدة، تصدر أمس، كبار السن المشهد خلال مشاركتهم في الاستفتاء على التعديلات الدستورية. من جانبها قالت السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج أن الكتلة التصويتية الكبرى كانت في الخليج العربي، وعلى رأسها المملكة.