كشفت دراسة جديدة نشرتها «الديلي ميل» أن هناك 6 أخطار تنتظر مدمني السجائر الإلكترونية، لافتين إلى احتوائها على بكتيريا وفطريات مرتبطة بأمراض الرئة.

ويقول الباحثون: إن التعرض للسموم مرتبط بمجموعة من المشكلات الصحية مثل الربو وانخفاض وظائف الرئة والالتهابات، وكان فريق من كلية الصحة العامة بجامعة هارفارد قد أكدوا احتواء السجائر الإلكترونية على «سم داخلي المنشأ» جرثومي من بكتيريا سلبية الغرام، تملك طبقة خارجية صلبة تجعلها مقاومةً بشكل خاص للمضادات الحيوية، وقال البروفيسور ديفيد كريستيان الذي قاد الفريق: «لقد ثبت أن السم داخلي المنشأ له تأثيرات تنفسية حادة ومزمنة.