أكد رئيس الوزراء اليمني، معين عبدالملك، أن حكومته لن تتهاون مع محاولات ميليشيا الحوثي الانقلابية الدفع بالاقتصاد اليمني نحو الانهيار. وقال خلال لقائه، اليوم الخميس، السفير الفرنسي لدى اليمن كريستيان تستو، إن الانقلابيين لا يقيمون أي اعتبار للمعاناة الإنسانية الكارثية التي تسببت بها حربهم ضد الشعب اليمني منذ انقلابها على السلطة الشرعية.

وأشار وفق وكالة الأنباء اليمنية، إلى أن الحوثيين يسعون إلى إفشال مشاورات عمّان مؤخرًا حول الجوانب الاقتصادية، وإصرارهم على المضي في التسبب بمزيد من المعاناة الإنسانية لليمنيين وتعاملهم بتعنت ورفض لكل فرص السلام والحل السياسي. وناقش اللقاء الترتيبات الجارية لزيارة وفد فرنسي رفيع إلى العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، لتعزيز علاقات الصداقة اليمنية الفرنسية والتعاون المشترك في مختلف المجالات.