Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

«شبة النار» عنوان السمر تجمع المسافرين والمقيمين

«شبة النار» عنوان السمر تجمع المسافرين والمقيمين

A A
يقضي الكثير الليالي في السمر والطبخ والقهوة والشاي على شبة النار. ويفضل كثير من الشباب الطلعات بعيدًا عن صخب المدينة، لا سيما إذا كانت هذه الطلعات بعيدة.

ويقول صالح الزهراني من منطقة الباحة يقوم شباب الباحة من كل عام بتهيئة الأماكن الخاصة لملتقياتهم التي دائما ما يتفقون على اللقاء بها وتستمر حتى وقت متأخر من الليل لممارسة هواياتهم من تبادل الذكريات القديمة والقصائد الشعبية إلى إقامة مباريات ومايميز عيد الفطر انه يتوافق مع حلول الإجازة الصيفية حيث زادت فرص اللقاء بين الشباب المسافرين والمقيمين. ويصف الشاب غرم الزهراني هذه اللقاءات بأنها من الأوقات النادرة التي ينتظرها جميع شبابنا وزملائنا حيث نجد الوقت الكافي للتلاقي بصفة يومية بعد قضاء عام كامل في الغربة وبعيدا عن الأصدقاء وزملاء الدراسة. ويضيف بقوله: نحاول جميعا أن نعطي هذه اللقاءات طعمها الخاص لدينا والذي ننتظر حلوله طوال العام حيث نستعد دائما لاجتماعاته المفيدة.



ميزة خاصة

معاذ الشيخ قال: للعيد ميزة خاصة تكاد لا تتكرر في كل شهور السنة فهو يضفي علينا جوا عائليا من خلال اجتماعاتنا التي لا تخلو من ضحكات أو نصيحة أو فائدة نستهل بها جلساتنا اليومية والتي غالبيتها تنصب في سماع الفكاهات والأحاديث المتنوعة والمواقف التي تحدث عن أيام الدراسة وقصص آبائنا وأجدادنا. وعن الهوايات التي يمارسها الشباب يقول فهد الغامدي اننا نجدها فرصة خلال اجازة العيد ان نلتقي بالاصدقاء والاقارب الذين فرقتهم ظروف الوظائف والسفر حيث نقوم بلعب كرة القدم وهي من أفضل الألعاب التي تمارس، وذلك لسهولتها وعدم التكلف في لعبها إضافة لمشاركة آبائنا كبار السن في الدخول في اللعب والمنافسة. أما خالد الحسني فقال نضطر نحن مجموعة من الزملاء الى شب النار والجلوس حولها وتجاذب أطراف الحديث عن أعمالنا اليومية ونجد المتعة في هذه الايام وخصوصا وأنها إجازة للجميع وفيها يتلقي الأصدقاء والأقارب.

Nabd
App Store Play Store Huawei Store
X