رجال ونساء وأطفال في مختلف الأعمار يلتقطون صورا تذكارية للبيوت القديمة في المنطقة التاريخية بجدة، في حالة انبهار لماضي هذه المدينة الساحلية، والتي كانت أهم محطات «موسم جدة».