استنكر الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، استهداف مطار أبها، بصاروخ من الحوثيين، مؤكداً أن هذا الاستهداف عمل جبان.

واستهدفت جماعة الحوثيين، مطار أبها في ساعة مبكرة من صباح أمس الأربعاء، بصاروخ، أوقع عدداً من المصابين المدنيين الأبرياء، وتم تلقيهم الإسعافات اللازمة، وخروجهم من المستشفى بسلام.

وقال سموه عبر حسابه الشخصي على تويتر، «إن مثل هذه الأعمال لا تزيد الوطن إلا تصميماً وقوة في مواجهة أعدائه».

وكتب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة عبر تويتر «استهداف مطار أبها عملٌ جبان.. لن يزيد هذا الوطن إلا تصميماً وقوة في مواجهة أعدائه.. حفظ الله وطننا من كيد الكائدين وأدامه عزيزاً شامخاً».

من جهة أخرى من جانبه أكد د.رجاءالله السلمي وكيل رئيس هيئة الرياضة للإعلام والعلاقات العامة، أن مسيرة التنمية وإيقاع الحياة، لن توقفها مكائد الأعداء ولا مخططاتهم الإرهابية، وكتب السلمي عبر صفحته الشخصية على تويتر «وطنٌ عظيم، شموخاً وعزاً ومهابةً.. إيقاع الحياة، ومسيرة التنمية لن توقفها مكائد الأعداء ولا مخططاتهم الإرهابية.. دام وطننا آمناً مطمئناً».