أكدت "الخطوط السعودية" في بيان لها مساء اليوم أن أحد ملاحيها الذي تعرض لحادث اعتداء نتج عنه إصابات بالغة في مقر إقامته بتونس، بصحة جيدة، مشيرة إلى أنها تتابع حالته بشكل مستمر.

ونشر مركز الاتصال التابع للخطوط السعودية على حسابه في "تويتر" الخبر مؤكدًا متابعة الخطوط للملاح والاطمئنان على صحته.

وأضاف: كما تتابع"السعودية" التحقيقات المتعلقة بالقضية بالتعاون والتنسيق مع السفارة السعودية والسلطات التونسية المختصة، وسيتم توضيح نتائج التحقيقات حال انتهائها.

وكانت وسائل إعلام تونسية قالت: تم ظهر اليوم السبت في مطار تونس قرطاج إيقاف طاقم طائرة تابعة للخطوط الجوية السعودية بإذن من النيابة العمومية للاشتباه بتورط أحدهم في تعنيف أحد أفراد الطاقم في نزل بضاحية "قمرت".

وأفادت مصادر أمنية أنه تمّ العثورعلى المعني ملقى بجانب المسبح في حالة حرجة جدًّا نتيجة تعرّضه للاعتداء بالعنف الشديد ومحاولة قتله بعد سهرة ليلية، وتمّ نقله إلى المستشفى ويخضع حاليًّا لتدخل طبي عاجل في قسم الإنعاش. بينما ترددت أنباء عن وفاته لاحقًا.