أدانت جمهورية جيبوتي بشدة الاعتداء الآثم الذي استهدف مواقف سيارات في مطار أبها وأودى بحياة شخص وإصابة 7 آخرين ، معتبرة هذا العدوان المستمر على المطارات والمواقع المدنية إرهاب تمارسه المليشيات الانقلابية في اليمن على أراضي المملكة مما يستدعي موقفا دوليا حازما لذلك.

كما تدعم جمهورية جيبوتي المملكة العربية السعودية الشقيقة بكل قوة في ما تتخذه من إجراءات مشروعة للحد من هذا العدوان والدفاع عن أراضيها ومواطنيها والمقيمين فيها بما في ذلك الحفاظ على أمن وسلامة مقدسات المسلمين في أرض الحرمين الشريفين.

كما أدانت دولة الإمارات بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف مطار أبها الدولي، وأودى بحياة شخص وإصابة 7 آخرين.

واستنكرت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في بيان اليوم بشدة هذا العمل الإرهابي، الذي يخالف كافة القوانين والأعراف الدولية، وعدته دليلًا جديدًا على التوجهات العدائية والإرهابية لمليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران وسعيها إلى تقويض الأمن والاستقرار في المنطقة.

وجددت تضامن الإمارات الكامل مع المملكة العربية السعودية الشقيقة ووقوفها مع الرياض في صف واحد ضد كل تهديد لأمن واستقرار المملكة، ودعمها كافة الإجراءات في مواجهة التطرف والإرهاب الحوثي، ووقوفها إلى جانبها في كل ما تتخذه من إجراءات لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها.

وأكد البيان أن أمن دولة الإمارات العربية المتحدة وأمن المملكة العربية السعودية كل لا يتجزأ وأن أي تهديد أو خطر يواجه المملكة تعده الدولة تهديدًا لمنظومة الأمن والاستقرار في الإمارات .

وأعربت الوزارة عن خالص تعازيها لأهالي وذوي الضحية وتمنياتها بالشفاء العاجل لجميع المصابين جراء هذا العمل الإرهابي.