تصاعد الإقبال على فعاليات موسم جدة الذي انطلقت فعالياته الأسبوع الماضي تحت شعار «بحر وثقافة»، وتستقطب شريحة واسعة من أهالي وزوار المدينة. ويهدف الموسم لإثراء قيمة السياحة السعودية، ويضم أكثر من 150 فعالية ومناسبة محلية وعالمية، العديد منها يقام للمرة الأولى على مستوى المملكة، وقد روعي فيها التنوع لإرضاء مختلف الأذواق والفئات العمرية، والتي ستعيد تعريف السياحة والتسوق والتنزه في جدة، إلى جانب المبادرات التنموية التي تسهم في تعزيز السياحة، ودعم رواد الأعمال السعوديين، واستقطاب الاستثمارات للمدينة.

ويهدف الموسم لإدراج مدينة جدة ضمن المجتمعات العالمية وكعاصمة للسياحة في المملكة من خلال إعادة تشكيل قطاع الفعاليات والمناسبات، وتشغيلها وإدارتها كواحدة من أهم الصناعات الحيوية التي تثري الاقتصاد الوطني، فضلاً عن تعزيز جهود الدولة في تمكين شباب الوطن، وتوفير فرص عمل للشركات المحلية الصغيرة والمتوسطة، كذلك يعد الموسم أداة استراتيجية لتطوير الميزات السياحية التي تملكها مدينة جدة، حيث تعتبر 25% من مشروعات البناء والتطوير والبنية التحتية المنفذة لموسم جدة هي ذات طبيعة مستدامة، وصممت لتخدم أهالي عروس البحر الأحمر على المدى الطويل.

توفير الوظائف

من جهة أخرى، يوفر موسم جدة آلاف فرص العمل الموسمية للشباب والشابات السعوديين، ستمنحهم الخبرة والمعرفة التي يحتاجونها لدخول سوق العمل. كذلك، حرص المنظمون على مشاركة العديد من أصحاب المشروعات السعوديين في مختلف المجالات الفنية والثقافية والخدمية، خاصة في قطاع الضيافة، وذلك بالتعاون مع غرفة جدة، أحد شركاء موسم جدة، حيث تم استقطاب 13 مطعماً محلياً وعالمياً، و157 مشروعاً صغيراً في قطاع المأكولات والمشروبات، ويستفيد أصحاب هذه المشاريع حالياً من من جمهور الزوار المتدفق على الموسم، وقدمت لهم كافة الخدمات والتسهيلات التي يحتاجونها؛ ومن أبرزها: السجل التجاري الفوري، والخدمات العامة الشاملة، والبنية التحتية المتقدمة.

استكشاف المواهب

وفي نسخته الأولى هذا العام، حرص المنظمون على استكشاف المواهب الوطنية في مجالات المسرح والفن والرسم والتخطيط، وغيرها؛ وتتضمن أجندة الموسم مشاركة العشرات من أصحاب المواهب الذين يحظون بفرصة هامة ليثبتوا جدارتهم ويطوروا منتجاتهم وخدماتهم.

وتضافرت الجهات المعنية إلى جانب مسؤولي الموسم بهدف توفير أعلى معايير التنظيم والمتابعة، وتوفير تجربة لزوار الموسم، خاصة فيما يتعلق بالتنقل من وإلى الفعاليات بطريقة سهلة، لذلك تم تخصيص عددٍ من الحافلات الترددية لنقل الزوار من المراكز التجارية المختارة إلى وجهات موسم جدة التي يرغبون بالذهاب إليها. وترتفع الكثافة المرورية خلال أوقات الذروة، لكننهم بذلوا مافي وسعهم لضمان انسيابية الحركة المرورية للترحيب بالزوار وتوديعهم بالشكل الأمثل، وذلك بإشراف مختلف الجهات الأمنية المعنية.

ويعد مهرجان جدة للتسوق أحد أهم فعاليات موسم جدة، وتشرف عليه مباشرة غرفة جدة، ولدى المولات المشاركة بالمهرجان أجندة حافلة بالفعاليات والأنشطة الموجهة لمختلف الفئات، وخاصة العائلات والأطفال في أنحاء المدينة، ومن ضمن الفعاليات: السينما المائية، عروض ميوزك هول، عروض المسرح المحلية، وغيرها الكثير.

وقد حرصت اللجنة المنظمة لموسم جدة على تخصيص وسائل للتواصل الفوري مع الجمهور، حيث بإمكان المهتمين الاستعلام عن أي من فعاليات أو مناسبات موسم جدة عبر خدمة واتس اب موسم جدة على الرقم 0122605039 أو من خلال حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي.