بحث وفد من الشؤون الأكاديمية بالملحقية الثقافية السعودية بسفارة المملكة في لندن مع مسؤولي الجامعات البريطانية زيادة فرص حصول الطلاب والطالبات المبتعثين على فرص أفضل للحصول قبول في برامج الدكتوراه في جميع التخصصات. وناقش وفد الملحقية إمكانية التوصية ببرامج الدكتوراه التي تقدمها الجامعة بناء على معيار التمايز الـGPA ، وسرعة الرد على استفسارات الملحقية ومراسلاتها الخاصة بالمبتعثين والمبتعثات. وتطرق الوفد إلى عدد من القضايا الخاصة بالمبتعثين والمبتعثات، حيث أوصى بسرعة إيجاد الحلول المناسبة التي تكون لصالح الطلبة وتخدم مسيرتهم في تحصيلهم العلمي وتحقق الأهداف المنشودة في التعاون بين الملحقية وتلك الجامعات. وجرى خلال اللقاءات مع مسؤولي الجامعات مناقشة عدد من الموضوعات التي تهم الطلبة، وكذلك بالموضوعات المشتركة التي تتعلق بالتنسيق والمتابعة والتواصل مع الملحقية. وزار الوفد في جولته كل من جامعة ولفرهامتون وجامعة ستراثكلايد وجامعة أبردين وجامعة كوفنتري وجامعة شيفيلد وجامعة ميدلسكس وجامعة إكستر وكلية الطب ببرايتون وساسكس.

وقال الملحق الثقافي الدكتور عبدالعزيز بن علي المقوشي في تصريح له: تأتي هذه الزيارات والاجتماعات ضمن أولويات الملحقية الثقافية وذلك حرصاً منها على تطوير اَليات التواصل والتعاون فيما يخدم أبناء الوطن من المبتعثين والمبتعثات.

وأضاف:" تحرص وزارة التعليم والملحقية الثقافية على تمكين الطلبة والطالبات على دعم فرص حصولهم على القبول في جميع التخصصات بالدراسات العليا، وخاصة مرحلة الدكتوراه وذلك لمحدودية القبول فيها والشروط اللازمة والمنافسة على الحصول عليها. وأوضح أن الملحقية تبذل قصارى جهدها في لقاءاتها مع مسؤولي الجامعات البريطانية على التطرق لموضوع القبول وفتح مجال أوسع للطلبة السعوددين وزيادة أعدادهم وفق قدرات الجامعة وذلك لتميز الطلبة وحرصهم على الحصول على التفوق والتميز وجديتهم في الدراسة.

وختم الملحق الثقافي بأنه وجد من مسؤولي الجامعات الترحيب بالطلبة السعوديين في مختلف التخصصات وفق المقاعد المتاحة وقدرات الجامعات الاستيعابية.