ينطلق اليوم «موسم الطائف» لمدة شهر كامل بأكثر من ٧٠ فعالية نوعية في ٤ مناطق رئيسة، هي: سوق عكاظ، وقرية ورد، ومهرجان ولي العهد للهجن، وسادة البيد ويتضمن رياضة المشي الجبلي في الهدا والشفا، بالإضافة إلى مجموعة من الفعاليات المصاحبة لإبراز مكانة الطائف باعتبارها مصيف العرب وتتهيأ لتكون على رأس قائمة الوجهات السياحية العربية.

وكانت «مواسم السعودية» أعلنت في وقت سابق، عن إطلاق النسخة الأولى من «موسم الطائف»، الذي يأتي في سياق إبراز مكانة المملكة كأفضل الوجهات السياحية على المستوى الإقليمي وبمقومات عالمية.

ويعتبر «سوق عكاظ» أحد أبرز مواقع الفعاليات الرئيسة في «موسم الطائف»، وهو أحد أهم الأسواق في تاريخ العرب، وقد اندثر مع الأعوام وأعيد إحياؤه منذ ١٣ عامًا، ويتم تقديمه هذا العام بحالة جديدة حيث تضاعفت مساحته عدة مرات، وجرى بناء العديد من الأجنحة والفعاليات المبتكرة، ومن أهمها «حي العرب» الذي يحتضن لأول مرة ١١ دولة عربية، وهي «السعودية، الإمارات، الكويت، البحرين، عمان، العراق، مصر، الأردن، لبنان، المغرب، تونس»، كما تنطلق مسابقة سوق عكاظ الدولية للشعر الفصيح، بالإضافة إلى الأجنحة التاريخية مثل جادة عكاظ وساحة الفرسان والأسواق التاريخية وساحة الثقافة والأدب.

ويشارك هذا العام نخبة من نجوم الفن العربي لإحياء الأمسيات الغنائية في سوق عكاظ، كما تم إطلاق «قرية ورد» في منتزه الردف الشهير، لاحتضان مجموعة مميزة من الفعاليات التي تتعلق بوفرة المنتوج الطبيعي من الزهور، مثل فعاليات «متحف الورد، مختبر العطور، اوركسترا الورد، سيرك الورد. ويستمر هذا العام «مهرجان ولي العهد للهجن» الذي يتضمّن أهم وأضخم سباقات الهجن في العالم، كما يضم العديد من الفعاليات المبتكرة مثل «متحف وخيمة وجدارية الهجن، السوق الشعبي، والعروض المتنوعة والمبتكرة، بالإضافة إلى مدينة السيرك والتحديات الرياضية».

وتحتضن جبال الهدا والشفا، الفعاليات الحماسية «سادة البيد» التي تضم المشي الجبلي وماراثون الألوان والتحديات الرياضية.