تفقد رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني أحمد بن عقيل الخطيب مساء أمس الأول فعاليات موسم الطائف التي انطلقت منذ مطلع هذا الشهر، واطلع على سير الفعاليات والنجاح الذي تلقاه.

وتجول في قرية ورد في الردف، وحديقة الملك فيصل، وسوق عكاظ. والتقى الخطيب بعدد من أبناء الطائف ومجموعة من السياح الذين كانوا يستمتعون بالفعاليات والعروض الشعبية من مختلف الدول، كما تحدث إلى العارضين والمشاركين وأثنى على الجهود التي يبذلها الجميع لإنجاح الموسم وإسعاد الناس.

كما شملت الجولة سوق عكاظ حيث زار «حي العرب « وجادة عكاظ والسوق التاريخي، وشاهد مع الزوار الفعاليات المختلفة والمطاعم الزائرة من مختلف الدول العربية.

وشهدت جميع فعاليات موسم الطائف مصيف العرب بإقبال كبير، حيث جاء الجميع للاستمتاع بالأجواء اللطيفة التي تتميز بها الطائف في هذا الشهر.

وقال الخطيب خلال الجولة: «إن مواسم السعودية، ومن بينها موسم الطائف، أعطت فرصا سانحة للمستثمرين في المجال السياحي للمساهمة في إشاعة الفرح بين الناس وتمكينهم من الاستمتاع بما تزخر به بلادهم من فرص سياحية أسهمت المواسم في التشجيع على زيارتها».

وأكد الخطيب أن شراكة القطاع الخاص في الاستثمار في السياحة مسألة استراتيجية، حيث إنها تأتي لتتجاوب مع متطلبات السوق فيما يخص العرض والطلب، كما أنها تزيد فرص التوظيف في مختلف أرجاء المملكة.

وقال: إن الوجهات السياحية في المملكة استطاعت من خلال المواسم أن تجتذب شريحة كبيرة من سياح الداخل وقد شهدنا ذلك في الطائف بعد أن تم توفير الممكنات التي تثري التجربة السياحية للأسرة بأكملها».