تأكد خروج الرباعي عبدالرحمن الغامدي وسانوجو وماثيو جورمان وجوناس من حسابات الجهازف الفني لفريق نادي الاتحاد، بقيادة التشيلي خوسيه سييرا.

جاء ذلك عقب قرار سييرا بتحويل اللاعبين الأربعة للتدريبات الانفرادية، وعدم مشاركنهم مع تدريبات الفريق الجماعية في المرحلة المقبلة، .

وتسعى إدارة الاتحاد إلى تسويق اللاعبين خلال الميركاتو الصيفي الحالي.

وكانت المدينة تميزت في وقت سابق، بخروج عبدالرحمن الغامدي من حاسبات سييرا تماما، وتم وضع اللاعب على لائحة الانتقال، مع وصول ثلاثة عروض محلية للستفادة من خدمات المهاجم الاتحادي.

وأبدى سييرا عدم قناعته الفنية باللاعبين الأربعة أو أي منهم لن يخدم الطريقة التي يلعب بها الفريق في الوقت الحالي.

وكان الاتحاد دعم صفوفه بالتعاقد مع الأرجنتيني فيكو في وسط الملعب ومعه التشيلي خمينيز والذي تم قيده كلاعب آسيوي في دوري أبطال آسيا، لكونه يحمل الجنسية الفسطينية .

كما قرر الجهاز الفني قيد لحارس البرازيلي جروهي وقيده في قائمة الفريق المشاركة في البطولة العربية للأندية الأبطال، وحتى فترة الانتقالات الشتوية المقبلة.