قال المتحدث باسم الحكومة البريطانية، أمس الاثنين، إنه يجب على إيران الكف عن أنشطتها التي تزعزع استقرار المنطقة. وأضاف متحدث باسم رئيس وزراء بريطانيا، أن بوريس جونسون بحث عدداً من القضايا الأمنية، بينها إيران، مع مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون امس. ووصل بولتون إلى لندن، الأحد، لإجراء محادثات من المتوقع أن يدعو فيها بريطانيا إلى تشديد موقفها تجاه كل من إيران وشركة هواوي الصينية للاتصالات.

وفي الوقت الذي تستعد فيه المملكة المتحدة لمغادرة الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر في أكبر تحول‭‭ ‬‬جيوسياسي منذ الحرب العالمية الثانية، يتوقع كثير من الدبلوماسيين أن يتزايد اعتماد لندن على الولايات المتحدة. وتتركز محادثات بولتون التي يجريها على مدى يومين حول مسألة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ما يعكس مساعي البيت الأبيض لتعزيز العلاقات مع الحكومة البريطانية الجديدة برئاسة رئيس الوزراء بوريس جونسون بعد التوتر الذي شاب العلاقة بين دونالد ترامب ورئيسة وزراء بريطانيا السابقة تيريزا ماي. ومن المتوقع أن يحث بولتون المسؤولين البريطانيين على أن تكون سياستهم تجاه إيران أكثر توافقا مع سياسة واشنطن التي تضغط على طهران بعقوبات مشددة بعد أن سحب ترامب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي المبرم بين إيران والقوى العالمية.