حذرت دراسة حديثة من أن خطر السمنة وعلاقتها بالإصابة بالسرطان قد يكون أكثر من ضعف الخطورة المتوقعة حسب الاعتقاد السائد، حيث يعتقد أن أكثر من نوع لمرض السرطان يتأثر أكثر بالسمنة مقارنة بالتقديرات السابقة.

وذكرت الدراسة، التي نشرت نتائجها في المجلة الدولية لعلم الأوبئة، أن السمنة لها «آثار مدمرة»، حيث حذرت إدارة الصحة الوطنية البريطانية (NHS) من أن الكثيرين لا يدركون مخاطرها.

وقال الرئيس التنفيذي لإدارة الصحة الوطنية «في حين أن معدل البقاء على قيد الحياة بعد الإصابة بالسرطان في ارتفاع قياسي.