كشف مدير السلامة في قطار المشاعر المقدسة بالشركة السعودية للخطوط الحديدية «سار»، المهندس عبد الله العتيبي، عن تطبيق معايير وقواعد عالمية في السلامة العامة والمهنية لأمن وسلامة القطارات وركابها والعاملين فيها من المخاطر والإصابات، وذلك خلال موسم حج 1440هـ.

مشيرًا العتيبي، إلى أن السلامة العامة والمهنية تأتي في مقدمة الأولويات لدى الشركة، وتوليها اهتمامًا بالغًا انطلاقًا من قيمها التي تسعى إلى تحقيقها بشكل دائم، مبينًا أنه تم تدريب العاملين في قسم السلامة بمشروع قطار المشاعر بمستويات تدريبية عالية المستوى، والتي بدأت من المرحلة الأساسية إلى المتقدمة، بهدف تنمية مهاراتهم وأدواتهم المهنية عند مواجهة حالات الطوارئ.

وقال العتيبي: «إن سار تولي ثقافة السلامة أولوية قصوى في إدارة وتشغيل وصيانة قطاراتها، من خلال اتباع قوانين عالمية أثبتت فاعليتها في الحفاظ على بيئة العمل». ولنجاح خطة الإخلاء أثناء الطوارئ في المشروع لا سمح الله، تم تعيين موظفين في كل محطة مهمتهم الأساسية هي التأكد من سلامة زملائهم فردًا فردًا، ومن ثم إجلائهم من مخارج الطوارئ إلى نقطة التجمع، ليتسنى لفرق الدفاع المدني القيام بمهامها دون تأخير.

وذكر مدير السلامة في قطار المشاعر المقدسة، أنه تم تكثيف اللوحات الإرشادية لتعزيز رسائل السلامة العامة والمهنية لدى الموظفين تبين لهم بشكل واضح سياسة الشركة السعودية للخطوط الحديدية «سار»، حيال إجراءات السلامة، مؤكدًا أن ذلك ينعكس بشكل مباشر على أمن وسلامة ضيوف الرحمن أثناء تنقلهم بقطار المشاعر المقدسة.

والجدير بالذكر، فقد حصلت الشركة السعودية للخطوط الحديدية - ورشة الرياض – في أبريل الماضي (2019) على جائزة السلامة الدولية عن فئة «الجدارة» من مجلس السلامة البريطاني تقديرًا لالتزامها بالحفاظ على صحة وسلامة عمالها وأماكن العمل، خلال العام الميلادي 2018.