تواصل وزير الداخلية الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف هاتفياً؛ مع الطالب العسكري ماجد بن نادر العبدالعزيز، حيث قدم له شكره وتقديره لإخلاصه وتفانيه في عمله، وقدم له مكافأة مالية قدرها 100 ألف ريال وسيارة.

وأصدر سموه توجيها بتعيين الطالب العسكري بعد تخرجه في المدينة التي يود العمل بها، ودعاه إلى زيارته والالتقاء به بعد انتهاء مهمته في الحج، ودورته التدريبية.

يُذكر أن الطالب العسكري ماجد بن نادر العبدالعزيز، كان قد رفض استلام مبلغ مالي، قدمته له حاجة من جنسية عربية، أثناء أداء مهمته بالعمل بقطار المشاعر في محطة منى 1، عندما كان يوجِّه الحجاج، حيث قال لها: "هذا واجبي يا حاجة، ولا أتقاضى عليه أي مبلغ من أي حاج".