أدان مدير جامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي، الهجوم الإرهابي الذي أقامت فيه ميليشات الحوثي الإرهابية عن طريق طائرة مسيرة ضد إحدى وحدات معمل للغاز الطبيعي في حقل الشيبة السعودي، مؤكداً أن تلك الأعمال الجبانة تشكل تهديدا خطيرا على أمن المنطقة والعالم ككل، وللاقتصاد العالمي الذي يتأثر باستقرار إمدادات الطاقة.

وقال مدير الجامعة: "إن تكرار ميليشيات الحوثي لأعمالها الإرهابية واستهدافها للمنشآت النفطية والحيوية في المملكة، يتطلب معه موقفا دوليا ورسميا متوافقا مع القوانين والأنظمة الدولية تجاه تلك الميليشيات لردعها وأدانة تلك الأعمال الإرهابية التي تستهدف المرافق النفطية والخدمية".

وأضاف:"إن سلسلة جرائم الحوثي المرتكبة ضد السلم والأمن الدوليين، تؤكد الأهداف الخبيثة لتلك الجماعة التي لا تتقن سوى الدمار والأعمال الإرهابية ويبيّن حجم خطرها على الداخل في جمهورية اليمن الشقيق وبمحيطها الإقليمي".

ودعا في ختام تصريحه أن يحفظ هذه البلاد وقيادتها ومواطنيها والمقيمين فيها من كل شر وأذى وأن يديم عليها نعمة الأمن والاستقرار والرخاء في كافة أرجائها".