يعيش ضيوف الرحمن لحظات من الروحانية والتأمل في خيال مئات السنين الماضية يستشعرون من فوق جبل الرماة " المشاهد والأحداث المذهلة" بغزوة أحد وما تبعها من تخطيط بقيت طوال هذه السنين للعبرة والعظة إضافة إلى الدعاء لشهداء أحد .

وكالة الانباء السعودية رصدت هذه المشاعر لضيوف الرحمن خلال تواجدهم في هذا المكان الذي يقع بجوار جبل أحد هذا الجبل الذي قال عنه الرسول صلى الله عليه وسلم ( أحد جبل يحبنا ونحبه ) وبين مقبرة يرقد بها صفوة من أصحابه رضوان الله عليهم جميعا .

ويظل جبل الرماة مقصد الكثير من ضيوف الرحمن زوار مسجد المصطفى صلى الله عليه وسلم ورمزاً لاينسى في ذاكرتهم لما يحمل في طياته من ذكرى تاريخية سطرت بماء الذهب .