انطلاقًا من رؤية المملكة 2030 ودعم القطاع غير الربحي، وتعزيز مكانته تتجه جمعية العناية بمساجد الطرق لإطلاق صندوقها الوقفي برأس مال يصل إلى 100 مليون ريال، ليصبح بذلك أول صندوق وقفي للمساجد، ويأتي ذلك في باكورة أعمالها بعد انتقالها منتصف الأسبوع الماضي إلى وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وتحولها من مؤسسة إلى جمعية.

وسيكون الصندوق محركًا أساسيًّا لكافة أعمال الجمعية وفق مساراتها الثلاثة (البناء - الصيانة والنظافة- الترميم)، بهدف تحقيق رؤية الجمعية المتمثلة في أن تكون المساجد على الطرق نموذجية ومستدامة.

يذكر أن الجمعية تسير وفق خطتها الاستراتيجية للإسهام في تحقيق ما نصت عليه رؤية المملكة 2030، من حيث رفع مستوى مساهمة القطاع غير الربحي في إجمالي الناتج المحلي من 0.3% إلى 5%.

وسيكون إطلاق الصندوق أكثر الوسائل وأضخمها في السير بالجمعية نحو تحقيق هدفها المنشود وتحقيق الاستدامة المالية وتطوير آليات وأساليب العمل بما يضمن ذلك، إذ يمثل صندوقًا استثماريًّا عامًا ووقفيًّا، يهدف إلى تعزيز الدور التنموي للأوقاف الخاصة من خلال المشاركة في دعم الرعاية بالمساجد عبر تنمية الأصول الموقوفة للصندوق واستثمارها ويعود بالنفع على مصارف الوقف والأصل الموقوف وتعود قيمة أصوله إلى 100 مليون ريال.

وينتظر أن تعمل الجمعية على توزيع نسبة من العوائد (غلة الوقف) بشكل سنوي ومستمر على مصارف الوقف المحددة للصندوق والممثلة في الاعتناء بالمساجد من خلال الجهة المستفيدة، وتلتزم الجهة المستفيدة بصرف غلة الوقف على المساجد وما يحتاجه: (الاعتناء بالمساجد ونظافتها، وترميم المساجد القديمة، وتوفير احتياجات المسجد من المواد الغذائية، وأعمال الصيانة).

ويشرف على الصندوق من حيث الرقابة والمتابعة هيئة سوق المال، والهيئة العامة للأوقاف، ويديره الإنماء للاستثمار، وتستفيد منه جمعية العناية بمساجد الطرق على وجه الخصوص.

وترتكز سياسة الصندوق الاستثمارية على المحافظة على أصول الصندوق وتنميتها على المدى الطويل، من خلال الاستثمار في أصول متعددة تتناسب مع أهداف الوقف وطبيعته ومصارفه المحددة، حيث سيعمل مدير الصندوق (الإنماء للاستثمار) على تنويع محفظة الوقف على فئات متعددة من الأصول بما يحقق المحافظة على الأصل الموقوف والسعي لتحقيق نمو معتدل يلبي احتياجات الوقف المتجددة، وذلك لتلبية احتياجات الصندوق لتوزيع عوائد نقدية دورية لصالح جمعية العناية بمساجد الطرق لتولي صرفها على مصارف الوقف.

ويتوقع إطلاق الطرح في غرة أكتوبر لعام 2019م لمدة لا تتجاوز 45 يومًا عمل، وسيكون سعر الوحدة عند الطرح وبحد أدنى عند الاشتراك لا يقل عن 1000 ريال والسهم الإضافي 100ريال.

وشرعت الجمعية فور صدور الموافقة على تلقي التبرعات للصندوق الوقفي وتتجه إلى تحقيق نصف رأس المال قبل الاكتتاب الرسمي حتى تتمكن من الاستفادة من عوائده في أسرع وقت ممكن.

وقدم مجلس إدارة الجمعية شكره وتقديره لبنك الإنماء على السرعة في إتمام إجراءات الصندوق والمتابعة الحثيثة لاستصدار التراخيص من الجهات المنظمة.