قال الأمين العام لـ»أوبك» «محمد باركيندو» إن لجنة المراقبة الوزارية المشتركة للمنظمة قد تبحث غدا الأربعاء، معايير جديدة بشأن اتفاق خفض الإنتاج، خلال اجتماعها في أبوظبي، وفقًا لما ذكرته وكالة «تاس» الروسية ونقلته «رويترز». وأضاف «باركيندو» أن المعايير التي تستخدمها «أوبك» وحلفاؤها لاتفاقها مثل متوسط خمس سنوات لمخزونات النفط، ليست على جدول أعمال الاجتماع، ولكن يمكن النظر فيها مع مناقشة وضع السوق.وتعقد مجموعة «أوبك +» اجتماعًا على مدار يومين في أبوظبي، للنقاش حول الالتزام بتخفيضات الإنتاج. وعلى الرغم من تحقيق اوبك نسبة التزام اقتربت من 160% خلال الأشهر الأخيرة إلا أن سوق النفط ظل يعانى من ضغوط شديدة عرقلت أي ارتفاعات كبيرة للأسعار التي بقيت عند مستوى 60 دولارا مقارنة بـ 74 دولارا في شهر مايو الماضي، ويقضي الاتفاق، الذي جرى تمديده مؤخرا، حتى مارس المقبل بخفض الإنتاج بمعدل 800 ألف برميل من دول أوبك، و400 ألف من المنتجين من خارجها، وفي سبيل دعم الأسعار عمدت السعودية إلى خفض إضافي قدره 500 ألف برميل، وسط تطلعات في أن يثمر ذلك على الرغم من الضغوط العنيفة التى يتعرض لها السوق نتيجة زيادة الصخري الأمريكي والإنتاج من الدول الأخرى خارج أوبك.