ذكرت السلطات المحلية أنه تم العثور على حارس المرمى الاحتياطي لمنتخب كوراساو جارزينيو بييتر ميتا الاثنين في غرفته بالفندق في بورت أو برنس في هايتي، وذلك عشية لقاء البلد المضيف في دوري أمم منطقة الكونكاكاف.

وكشف وزير الرياضة الهايتي إيدوينغ تشارلز أن اللاعب البالغ من العمر 31 عاما كان يعاني من مشاكل في القلب، موضحا «في حوالى الساعة الثالثة من صباح يوم الاثنين 9 سبتمبر، أصيب جارزينيو بييتر بعارض صحي، وبعد تلقيه العلاج على يد طبيب منتخب كوراساو، خلد اللاعب الى النوم بشكل طبيعي».

وأفاد الوزير أنه تم العثور على اللاعب ميتا في غرفته صباح الاثنين، مشيرا الى أن السلطات المحلية فتحت تحقيقا لمعرفة أسباب الوفاة.

وبعد أن استهل منافسات المجموعة الرابعة من المستوى الأول للنسخة الأولى من دوري أمم الكونكاكاف (أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي) بالفوز على هايتي 1-صفر السبت على أرضه، وواجه منتخب كوراساو أمس الثلاثاء لكن في بورت أو برنس.