قال صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود أمير منطقة المدينة المنورة - خلال انطلاق مؤتمر الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات - مساء أمس الأول: إن المدينة المنورة تزخر بالمكتبات الغنية بالكتب والمصادر، والمخطوطات النادرة والمقتنيات القيمة، وحظيت باهتمام وعناية الدولة بها، ويجسد هذا الاهتمام حرص سيدي خادم الحرمين الشريفين بأهمية الحفاظ على هذا الإرث الإنساني القيِّم. وقال إن مجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية بالمدينة المنورة، صرح حضاري، يضم مجموعة من أعرق المكتبات الوقفية، ويسهم بعمل الأبحاث والدراسات، وتشجيع البحث العلمي في مجال اختصاصاته.

وقال لا بد من إحياء روح المعرفة من خلال دور المكتبات، والتفاعل مع حاجات رواد المكتبة، وتطوير ممارساتها لتكون تفاعلية تقنية، اجتماعية، عالية الكفاءة، لتصل لجمهورها في كل وقت وأينما يكونوا وفق حاجاتهم جاء ذلك خلال تدشين مؤتمر الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات برعاية خادم الحرمين وبحضور أمير منطقة المدينة المنورة الأمير فيصل بن سلمان ال سعود ونائب أمير منطقة المدينة المنورة الأمير سعود بن خالد الفيصل، في مركز الملك سلمان الدولي للمؤتمرات.

من جهته قال الأمين العام لمجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية المكلف الدكتور حسن السريحي: «يجتمع في المؤتمر كوكبة من العلماء والأساتذة وطلبة العلم ليتدارسوا دور المكتبات في المستقبل ليمثل بداية فاعلة لأنشطة المجمع، بينما عبَّر الدكتور محمد نادر سراج الأستاذ بالجامعة اللبنانية في كلمة ألقاها نيابة عن ضيوف المؤتمر، عن اعتزازهم بالمشاركة في جلسات المؤتمر الذي يسلط الضوء على موضوعات هامة.

أولى الجلسات

افتتحت أولى جلسات مؤتمر الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات صباح أمس بعنوان «التراث والإبداع» شارك فيها الدكتور أحمد شوقي بنبين مدير الخزانة الملكية المغربية شارك بورقة بعنوان «الدرس المكتبي أساس لتكوين الباحث المبدع»، فيما قدم معالي الدكتور هشام محمود عزمي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية بمصر ورقة بعنوان «المخطوطات العربية المهجرة إطلالة على تجربة دار الكتب المصرية في استعادة مخطوطاتها»، بينما قدم الدكتور محمد نادر سراج ورقة بعنوان «التراث اللغوي منهلاً للغة الحياة المستدامة»، وقد أدار الجلسة الأولى من البرنامج العلمي للمؤتمر معالي الدكتور صلاح جرار وزير الثقافة الأردني السابق.

وقالت الاستاذة إيمان جعفر الباحثة في معهد الدراسات والبحوث البيئية بجامعة مدينة السادات في مصر إن النظم البيروقراطية تعوق أداء مديري المكتبات وتحد من قدرتهم على الإبداع الإداري فيما استعرض الدكتور سامح نور عضو هيئة التدريس في جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل أول دراسة تتناول الأدوات التقنية التي تساعد أمناء المكتبات الطبية على تقديم خدمة الطباعة ثلاثية الأبعاد.

كبائن الخدمة

ودعت الدكتورة أمل صلاح رضوان لتعميم استخدام كبائن الخدمة الذاتية بالمكتبات بعد نجاح تطبيقها في بعض المكتبات المصرية، بينما طرحت مدير مكتبة جامعة الأعمال والتكنولوجيا في جدة حنين الغمدي 7 مبادرات للمكتبات الأكاديمية الراغبة في تحويل خدماتها ومصادرها إلى عنصر تفاعلي يسهم في تطوير العملية التعليمية، ودعت الباحثة بديعة رحموني مدير مكتبة القرب أبن أمسيك في المغرب إلى تفعيل أدوات التعليم الإلكتروني والتعليم عن بعد بين المهنيين.

أما الدكتور صالح المسند والذي قدم ورقة عمل بعنوان «الفهرس العربي الموحد مبادرة إبداعية لتعزيز الابتكار والتغيير في المكتبات العربية»، وقال ينبغي أن تكون احتياجات المستفيدين المتغيرة في مقدمة الاهتمامات في عصر تسارع التقنية، وقال أحمد أبو سعدة نائب مدير المكتبة القومية الزراعية في مصر إن مجمع المكتبات الوقفية في المدينة المنورة يمتلك مقتنيات ينبغي العناية بها والحفاظ عليها والعمل من أجلها.

الجلسة الثانية

وفي الجلسة الثانية الذي شارك بها خبراء من دولة الكاميرون والهند وسنغافورة بعنوان «تجارب دولية» وأدارت الجلسة الدكتورة عبير السراني

وقد استعرض مدير المكتبات العامة بالمجلس القومي في سنغافورة «لان ياب» عوامل نجاح تجربة التحول الرقمي في المكتبات العامة.

وقال السيد عليم جارجا رئيس رابطة أمناء المكتبات والتوثيق بالكاميرون يجب أن يكون دعم المكتبات وتشجيع أنشطتها من أولويات برامج التنمية في مختلف دول العالم.

وقدم الدكتور محمد أرشد عضو هيئة التدريس بجامعة البنجاب في الهند ورقة عمل عن جهود دائرة المعارف في نشر التراث العربي الإسلامي.

وقالت الباحثة انتصار حسين الصديق مدير قسم التوثيق والأرشفة بالجهاز القومي لرعاية الأطفال الموهبين في السودان أن المكتبات المدرسية ضرورة في منظومة العمل التعليمية، وقالت الدكتورة فايزة دسوقي أحمد استاذ علم المعلومات بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بـ جامعة طيبة إن المكتبات العامة هي الأنسب لتقديم برامج لدعم الشيخوخة الإبداعية.

واقترح كل من السعيد عزت اختصاصي مكتبات مدرسية في مدرسة ابن خلدون الوطنية بالبحرين والباحثة فرح سبيتي عضو هيئة التدريس بالجامعة اللبنانية في لبنان عن إنشاء مصرف للأفكار الإبداعية في المكتبات.

تنمية المعرفة

وشدد كلٌّ من الدكتور محمود الجندي رئيس قسم المكتبات والمعلومات بكلية الآداب بجامعة المنوفية والدكتور ياسر نبوي خبير التطوير المعرفي بوزارة الثقافة وتنمية المعرفة في الإمارات على ضرورة تبنى وتطبيق الابتكار في كافة جوانب المكتبات، ودعا الدكتور مجدي الجاكي الأستاذ المشارك بكلية الآداب بجامعة بنها إلى استغلال المكتبات العامة بصورة غير تقليدية. وقالت الدكتورة وهيبة غرارمي عضو هيئة التدريس بجامعة الجزائر: كثير من المكتبات الوقفية الإلكترونية تقتصر على تخصصات العلوم الشرعية بالرغم من أهمية تعميمها لتشمل كافة العلوم والمعارف، وشاركتها الدكتورة عزة جوهري استاذ علوم المعلومات بجامعة بني سويف يجب دعم حاضنات الأفكار والأعمال الريادية والتي تتبناها المكتبات وإنشاء منتديات مجتمعية لنشر هذه التجارب الناجحة فيما دعا السيد عماد أبوعيد رئيس شعبة المكتبات العامة ببلدية أبو ظبي استخدام المسؤولية الاجتماعية للمكتبات هو بمثابة منهج عمل وطوق نجاة لها.

وفي دراسة ميدانية أجراها الدكتور عادل حمزة عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل بالشراكة مع الباحثة ميساء عبداللطيف تدعو إلى توظيف وسائل التواصل الاجتماعي والإعلام الرقمي في خدمات الوعي المعلوماتي الاستفادة الكاملة.

ليلي يوسف مدير عام مكتبات جامعة دمياط: أشادت بالجهود المقامة بمركز الملك سلمان في المؤتمر والتنظيم الذي جعل المشاركين يتمكنوا من الاستفادة الكاملة من جلساته العلمية،

وقالت د. نجلاء عبدالعظيم مديرة المكتبات بالجامعة الكندية بالقاهرة أهمية المؤتمر من طبيعة أهمية المكتبات في خدمة المجتمع فالمؤتمر لا يخص قطاع المكتبات إنما يتناول الجديد والابتكار في مجال المكتبات ومن الجلسات العلمية اليوم فقد استفدت جدًا من تقنية الطباعة الثلاثية الأبعاد وما هو جديد في مجال حفظ الكتب النادرة والقديمة، وأكدت د.شيماء فاروق شعلان من جامعة المنوفية: تكمن أهمية المؤتمر في تقديم كل جديد في عالم المكتبات وطرق حفظ المعلومات.

محاور المؤتمر
  • تقنيات ما بعد 2018 والتحول في المكتبات.
  • تأثير الابتكار على الإدارة والهيكلة في المكتبات.
  • الابتكار ودوره في تعزيز الميزة التنافسية للمكتبات.
  • البرامج والخدمات المبتكرة في المكتبات لمقابلة حاجات المجتمع.
  • الحلول الابتكارية للمشكلات والتحديات التي تواجه المكتبات.
  • المكتبة والمجتمع: العلاقة والحاجات المتطورة.
  • ندوة حول الرؤية الإبداعية لخدمات مجمع الملك عبدالعزيز.