دشّن وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة أمس، «ملتقى الصحة العالمي2019» في نسخته الثانية، بمركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض.

وأكد وزير الصحة في كلمته التي ألقاها خلال التدشين أن اهتمام الصحة بالقطاع الخاص، والتزامها التام بتهيئة البيئة الاستثمارية المثلى للقطاع الصحي وجعلها أكثر جاذبية، والعمل على رفع مرتبة المملكة في تنافسية الأعمال إلى مصاف الدول الأكثر تطوراً، وذلك من خلال إعادة هيكلة داخلية شملت تأسيس مهام لتنمية الاستثمار الصحي وإطلاق برامج التراخيص الإلكترونية الذي اختصر عملية إصدار التراخيص إلى دقائق، مشيرا إلى أن إطلاق نظام التقييم الذاتي للمنشآت الخاصة، والتوسع في برنامج شراء الخدمة من القطاع الخاص، وتجديد عقود خصخصة مراكز غسيل الكلى، والانتهاء من ترسيات إسناد مهام الرعاية الممتدة الرعاية المنزلية والرعاية التلطيفية للقطاع الخاص، كأحد أهداف الصحة في زيادة مساهمة القطاع الصحي الخاص، معداً دعم ريادة الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة يحظى بمزيد من الاهتمام كونها الدافع الرئيس للاقتصاد الوطني.

ولفت النظر إلى أن أهم ركائز المؤتمر هي التوعية عن ريادة الأعمال في القطاع الخاص.