قال صندوق الاستثمار المباشر الروسي، صندوق الثروة السيادية للبلاد، على موقعه الإلكتروني، إنه فتح مكتبًا في السعودية، في الوقت الذي يسعي فيه إلى إبرام المزيد من الصفقات في المملكة.

ووفقًا لـ»رويترز»، فإن المكتب حسب البيان سينفذ أنشطته الاستثمارية في إطار اتفاقات قائمة، ومنصات مشتركة، مثل صندوق الاستثمار الروسي السعودي، الذي أسسه صندوق الاستثمار المباشر الروسي، والصندوق السيادي السعودي صندوق الاستثمارات العامة.

كما يتعاون الصندوقان تحت رعاية منصة الاستثمار في الطاقة الروسية السعودية، ومنصة في قطاع التكنولوجيا البالغ حجمها مليار دولار.

وقال البيان، إن الجانبين وافقا على أكثر من 25 مشروعًا مشتركًا، بإستثمارات تزيد عن 2.5 مليار دولار في مختلف قطاعات الاقتصاد، بينما يدرس صندوق الاستثمارالروسي وأرامكو أيضًا مشروعات مختلفة.