شدد رئيس مجلس الوزراء اليمني معين عبدالملك على ضرورة تهيئة كل العوامل اللازمة لاستئناف إنتاج وتصدير النفط في محافظة مأرب، بما ينعكس إيجابًا على الاقتصاد الوطني وتحسين حياة ومعيشة السكان عمومًا والمجتمعات المحلية في مناطق الإنتاج على وجه التحديد.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه رئيس الوزراء اليوم مع محافظ مأرب سلطان العرادة للاطلاع على الخطوات المنجزة لاستئناف تصدير النفط الخام، بما في ذلك الترتيبات الأمنية وجهود الأجهزة الأمنية والعسكرية في ردع العناصر المشبوهة والخارجة عن النظام والقانون المعرقلة لجهود التنمية.

ووجه رئيس الوزراء اليمني بعدم التهاون أو المهادنة في ملاحقة العناصر الإجرامية ومن يقف ورائهم، مؤكدًا دعم الحكومة الكامل لخطط السلطة المحلية من أجل استئناف إنتاج وتصدير النفط بشكل كامل وفق الجداول الزمنية المعدة بهذا الخصوص.

وأشار المسؤول اليمني إلى وجود مؤشرات إيجابية لتواصل الحكومة القائم مع بقية الشركات العاملة في مجال النفط والغاز في اليمن لعودتها لاستئناف عمليات الإنتاج والاستكشاف في مناطق عملها في المناطق الواقعة تحت إدارة الشرعية، بحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية.