توقعت شركات الأبحاث أن تبلغ ربحية قطاع المصارف السعودي 11 مليار ريال خلال الربع الثالث، ملحمة الى تحقيق بنوك الرياض» و» البلاد» و» الأهلي التجاري» أرباحا بنسبة 22% و11% و6% على التوالي، فيما أشارت التوقعات إلى تراجع البعض الآخر وفي مقدمته «ساب» و»سامبا» والفرنسي» بـ 40% و35% و20% على التوالي. وجاءت التوقعات متباينة كذلك إذا ما قورنت بنتائج الربع السابق من العام الحالي. وكانت الحصيلة الإجمالية لنتائج الشركات السعودية واصلت التراجع في الأرباح المجمعة للربع الثاني من العام الجاري لتصل إلى 19.86 مليار ريال، مقارنة بـ28.94 مليار ريال خلال نفس الفترة من عام 2018 بنسبة بلغت 31% عن الفترة المقابلة. ويعود ذلك إلى تراجع أرباح قطاع المواد الأساسية بمقدار 7 مليارات ريال بضغط من الشركات العاملة في مجال البتروكيماويات وعلى رأسها سابك التي انخفضت أرباحها بمقدار 4.58 مليار ريال، بالإضافة إلى تحول «كيان» و»معادن» للخسائر. كما يعود ذلك إلى تسجيل «بنك ساب» و»بنك الاستثمار» خسائر مقارنة بتحقيق أرباح خلال الربع الثاني 2018. وساهم قطاع «البنوك» بالجزء الأكبر في إجمالي الأرباح الصافية للشركات السعودية، حيث بلغت نسبة مساهمته 51% بعدما انخفضت أرباح القطاع خلال الربع الثانى بنسبة 5% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي لتصل إلى 10.10 مليار ريال خلال الربع الثاني 2019، وتبعه قطاع «المواد الأساسية» بنسبة مساهمة بلغت 19% من الأرباح الإجمالية. وسجلت شركة «سابك» أكبر الشركات المدرجة بالسوق انخفاضا في أرباحها بنسبة 68 % لتصل إلى 2.12 مليار ريال خلال الربع الثاني 2019 قياسا بـ 6.70 مليار ريال خلال الربع المماثل ويرجع ذلك إلى انخفاض متوسط أسعار بيع المنتجات وانخفاض أداء جميع القطاعات التشغيلية للشركة. كما ساهم قطاع «الاتصالات» بنسبة 15% من الأرباح الإجمالية للسوق محققا أرباحا قدرها 3.02 مليار ريال خلال الربع الثاني 2019 مقارنة بـ 2.33 مليار ريال خلال نفس الفترة من العام السابق نتيجة ارتفاع أرباح «الاتصالات السعودية» بنسبة 17% وتحول «موبايلي» و»زين» للربحية خلال الربع الثاني.